31 أغسطس 2015

ساتحدث عن مريم ... من الفيس بوك









ساتحدث عن مريم ...
** لم اتكلم عنها منذ اعلنت نتيجه الثانوية العامة ..
** لم اتكلم عنها بعدما خرجت وبكت في الاعلام باعتبارها متفوقه وكانت تنتظر تكون من الاوائل علي الجمهوريه ، كما قال احد من اهلها حسبما اذكر ، وفوجيء بأنها حصلت علي "" صفر "" ...
** لم اتكلم عن مريم وقتما قيل ان النيابه تحقق في بلاغها ، وان الطب الشرعي يبحث الاوراق ..
** ولم اتحدث وقتما نشر احد المواقع او كلهم ان النيابه قالت ان الاوراق مزوره وبالتالي " الصفر " نتيجه مزورة ، وهو التصريح الذي نفته النيابة .. وتبين ان الطب الشرعي وقت ذاك مازال يفحص اوراق الاجابه المقال بتزويرها علي مريم ..
** ولم اتحدث عن الكلمه المنسوبه لوزير التربيه والتعليم بشأن ان الوزاره ستعتذر لمريم بعد ثبوت تزوير اوراق الاجابه ولم اتحدث عنها وقتما انبري الكثيرين علي اساس ذلك التصريح الصحفي بمطالبه الوزير بالاستقاله وقالوا له الاعتذار لايكفي ولابد من استقاله الوزير وقال البعض اقاله الوزير ..
** ولم اتحدث وقتما قالوا مريم قبطيه مسيحيه وكأن اوراق الاجابه - بدلت حسب رأيكم - لانها قبطيه كثير عليها ان تكون متفوقه ...
** ولم اتحدث عنها وقتما قرر البعض النظر في موضوع التعليم كله علي اساس " صفر " مريم
** ولم اتحدث عنها وقتما قرر البعض ضرورة الغاء نيتجه منطقه اسيوط التعليميه بالكامل لان تزوير ورقه مريم يعني فساد النتيجه كلها ..
لم اتحدث عن الموضوع طيله ذلك الوقت ...
ليه ؟؟؟؟؟
لان الموضوع بالنسبه كان امر بسيط وواضح ، تلميذه تدعي بتزوير اوراق اجاباتها والنيابه تحقق وماستنتهي اليه النيابه من نتيجه سيحسم ادعاء التلميذه بصحته او عدم صحته ....
الامر في النيابه والتي ستقول القول الفصل في البلاغ ، اما بصحته وتزوير اوراق الاجابه واما بخطأه وصحه اوراق الاجابة ، وهذا القول الفصل هو الذي سيحسم الموضوع ...
ومادامت النيابه لم تحسم الامر بعد ، فلم اجد مااقوله استبق به نتائج التحقيقات وتعجبت ممن يتكلم في الموضوع مستبقا نتيجه التحقيق ...
ليه ؟؟؟؟
1 - مريم ادعت ان اوراق الاجابة زورت وانها لاتستحق الصفر الذي حصلت عليه ، هذا مجرد ادعاء لادليل عليه ولا علي صحته ، من اراد ان يصدق مريم وقولها المجرد المرسل دون انتظار لاي دليل فليصدقه ويسب مديريه تعليم اسيوط ووزاره التعليم ورئيس الوزراء ونظام التعليم المصري ومصر كلها ، هذا شأنه وحده ، لكن تعاطفه مهما كان جارفا لايمكن بالنسبه لي يصلح دليل لتصديق مريم من عدمه ...
2 -  من صدق مريم ودموعها قبل الانتهاء من نتائج التحقيق وطالب الوزير بالاستقاله قبل الانتهاء من نتائج التحقيق بالنسبه لي يعني انه اما يحاول اجبار النيابه للوصول للنتيجه التي يرغب فيها وهي صدق مريم وكذب وزراه التعليم ويحاول ارهابها لفرض نتيجه معينه للتحقيقات علي النيابة ويخلق رأي عام يحاصر النيابه والطب الشرعي ووزراه التربيه والتعليم ، ويستخدم من اجل خلق الرأي العام المؤيد لمريم الاخبار المتناقضه وغير الحقيقيه وصولا لتشكيك في النيابه وفي الطب الشرعي وفي الوزراة ... هذا من ناحيه ..
3 - من ناحيه اخري ، فأن البعض يستخدم موضوع مريم قبل حسم نتائج التحقيقات للهجوم علي وزير التربيه والتعليم وعلي مديريه تعليم اسيوط وعلي نظام التعليم المصري كله ، وبصرف النظر عن رأينا في نظام التعليم وطموحنا في نظام اكثر كفاءه يخلق اجيال اكثر تعلما ومهارة ، فأن حادث مريم لو صح لايعدو يكون جريمه فرديه ( ولو اشترك فيها اكتر من مجرم في الكنترول والتصحيح ) وهي ليست ابدا مسلكا للوزير ولا للوزراه ولا ناتج لنظام التعليم المصري ، وهذه الجريمه الفرديه ( لو صحت وهي حتي الان لم تصح ولم تثبت ) يحاسب عنها من ارتكبها وشارك فيها وحرض عليها وفقط ، وربما تتحمل وزاره التعليم المسئوليه المدنيه في تعويض المجني عليها - لو صحت الجريمه - لكن تلك الجريمه لاتعني ابدا استقاله الوزير لمسئوليته السياسيه عنها ، والا طالبنا كل مسئول في الدوله بالاستقاله لو ارتكب احد تابعيه جريمه جنائيه ، وهو امر يساوي وقتها بين المسئول السياسي وبين المجرم الجنائي ..
4 - ان تصديق قصه مريم دون دليل عليها وعلي صحتها ، يعني التشكيك المسبق في نتائج التحقيقات والتشكييك في سلطه التحقيق النيابه العامه والتشكيك في مصلحه الطب الشرعي والعاملين فيها ، وهو تشكيك لن يبقي اثره فقط علي قضيه مريم ( التي لم تثبت حتي الان ) بل سينصرف للتشكيك في النظام القضائي وهيئاته كلها ، ليس فقط في قضيه مريم ، بل في كل القضايا المتداوله امام القضاء وامام النيابه وعموما ، وهو تشكيك خطير الاثر لانه يشارك في هدم القضاء احد اركان الدولهالمصريه ، كل مااقوله لاتشكك ولا تصدر احكام مسبقه ولا تحاصر سلطه التحقيق ولاتفرض عليها رأي ولننتظر ماستقوله ، واي ماستقوله سنصدقه لاننا لسنا اصحاب هوي ومهما بلغ تعاطفنا مع ( مريم ) فهذا التعاطف لايصلح ليكون اداه للتشكيك المسبق غير المبرر في سلطات التحقيق والهيئات القضائيه ..
5- ان طرح مسأله ديانه مريم كقبطيه مسيحيه في موضوع " صفر " الثانويه العامه ، انما يستهدف اشعال مشاعر اقباط مصر وتجيشيهم خلفها ، واثاره النعرات الطائفيه بنفوسهم ، فهاهي ابنتهم الصغيره تحرم من تفوقها لانها قبطيه !!!!
6 - ان استباق نتائج التحقيقات والقول بأن التزوير في اوراق الاجابه تم لصالح ثري او اثرياء اشتروا التفوق لابنهم الفاشل علي حساب المتفوقه الفقيرة ، انما اثاره لروح الصراع الطبقي في غير محله وبغير دليل ، هذا من ناحيه ومن ناحيه اخري ، اثاره روح الهزيمه بين الطبقات الاكثر فقرا باعتبار ان التفوق لصيق الطبقات الاغني اما بالحق او بالتزوير ، وهذا كله يشيع روح سوداء في المجتمع ...
7 - ان دموع مريم ، لتثير عواطف الاسر والاهالي وامهات واباء تلاميذ الثانويه العامه ، الذي يطفحون الكوته مع اولادهم لتحقيق احلامهم ، فيضع كل اب وكل امه نفسه في مكان ابو وام مريم التي زورت اجابتها وسرق تفوقها ، وهو امر يحشد المشاعر معها وضد الدوله ووزراه التربيه والتعليم والاكثر ثراء ، وهو امر محسوب ومقصود وعمدي لاثاره الغضب في النفوس دفاعا عن متفوقه قبطيه مصريه فقيره سرق تفوقها لصالح ثري مجرم قادر علي شراء التفوق لابنه بالتزوير ضد المتفوقه وحرمانها تعبها وتفوقها ، كل هذا عمدي ومقصود ...
سألت نفسي اسئله كثيره وانا اتابع موضوع مريم و "صفر" الثانويه العامه وتعليقات الكثيرين واندفاعهم دفاعا عن مريم وتهجما علي وزير التربيه والتعليم ( الذي قد لايكون يعجبني لكن اعتراضاتي عليه ليس هنا مجلها ولا وقتها ) سألت نفسي ، مالذي حدث ؟؟؟؟
اكثر من احتمال من وجه نظري
1 - مريم طالبه متفوقه واجابت اجابات صحيحه واوراق اجاباتها سرقت لصالح اخر ومنحت اوراق خاليه من الاجابه لتحصل علي الصفر ، هذا امر ممكن ووارد !!!
2 - مريم طالبه متفوقه ، وبسبب تفوقها وضغوط الثانويه العامه ، فشلت في الاجابه كما ينبغي - وهو امر يحدث كثيرا بين تلاميذ الثانويه العامه ان تتوتر اعصابهم ويعجزوا عن الاجابه وربما يكتئبوا ويصل الامر للانتحار - وحين علمت بالنتيجه لم تصدق ماشاهدته وتشبثت بأنها جاوبت اجابات صحيحه ، وكان تشبثها مبعثه رفضها وانكارها لفشلها غير المتوقع بسبب انهيار اعصابها من ضغوط الثانويه العامه وتوقعات الاهالي وغيره ...
3 - مريم كانت طالبه متفوقه في دراستها قبل الثانويه العامه لكنها في سنه الثانويه العامه لسبب لايعلمه الا هي ، لم تستذكر دروسها ولم تستعد للامتحانات ولم تجاوب وحصلت علي الصفر واضطرت لتبريره بتلك القصه الخاصه بتزوير اوراق الاجابه الخاصه بها ..
كل هذه الاحتمالات من وجه نظري ممكنه الحدوث ...
لااصدق مريم بالضروره واعتبرها تقول الحقيقه ، ولاارفض كلامها واعتبرها كاذبه ، لااعتبرها متفوقه وسرق تفوقها ولااعتبرها فاشله تبرر فشلها ، اعتبرها من وجه نظري ، ادعت حدوث امر وسلطات النيابه تحقق فيه وماستنتهي اليه النيابه في تحقيقاتها هو الحقيقه سواء دعم ادعاء مريم او لم يدعمه ، سواء اكده او نفاه ....
هذا هو الامر عندي ببساطه !!!!
ووجه نظري
ولن اتحدث في الامر ثانيه حتي تظهر النتائج النهائيه للتحقيقات وماستسفر عنه التحقيقات النهائيه هو الحقيقه والقول الفصل في ادعاء مريم ، بصرف النظر عن براءتها ودموعها وميلنا الفطري الامومي والابوي لتصديقها ، قصه مريم بالنسبه لي مجرد قصه بلا دليل حتي تنتهي النيابه العامه من تحقيقاتها ...

وبس

هناك 3 تعليقات:

Salma seif eldeen يقول...

بصراحة ..كلامك متزن وعاقل وموضوعى ..كعهدى بك دائمآ ..
أول مرة أقرا كلام بخصوص الموضوع ده ولا يستفزنى ..
الله عليكى بجد ..
أحييكى وأحيي رجاحة عقلك وسعة أفقك ..
إنتى فعلآ أميرة ..♡

Salma seif eldeen يقول...

بصراحة ..كلامك متزن وعاقل وموضوعى ..كعهدى بك دائمآ ..
أول مرة أقرا كلام بخصوص الموضوع ده ولا يستفزنى ..
الله عليكى بجد ..
أحييكى وأحيي رجاحة عقلك وسعة أفقك ..
إنتى فعلآ أميرة ..♡

نورهان حسام يقول...

انا بحبببببببببببببببببببببببببببببببببببببببببببببببببببببببببببببببببببببببببببببببببببببببببببببببببببببببببببببببببببببببببببببببببببببببببببببببببببببببببببببببببببببببببببببببببببببببببببببببببببببببببببببببببببببببببببببببببببببببببببببببببببببببببببببببببببببببببببببببببببببببببببببببببببببببببببببببببببببببببببببببببببببببببببببببببببببببببببببببببببببببببببببببببببببببببببببببببببببببببببببببببببببببببببببببببببببببببببببببببببببببببببببببببببببببببببببببببببببببببببببببببببببببببببببببباوى بجد وكل الكلمات تعجز عن التعبير امام حضرتك