03 نوفمبر 2010

مازلت خائفة


مازالت كلماتك تدوي في قلبي
دفء يتسلل لروحي
بهجه تغير لون الايام
حنان ينساب في دروب حياتي
ومازلت انتظرك ومازلت احلم
ومازلت خائفة


اخلع خوفي علي عتباتك
لكن الخوف يسكنني ويغلق مسامي ويعذبني
افر من الاشباح وعوائها
لكن الماضي يحتلني ولايرحل
تفح في دروبه الموحشه الريح وتتراكم خلف جدرانه الدموع
وتتراقص علي دقات طبوله المخيفه خيالات الوجع
ومازلت خائفه
من المغامرة والتجربه والطمأنينة

مازالت كلماتك تدوي في قلبي
ترسم بفرشاتها بهجه وزهور
لكن الخلفيات السوداء مازالت تطغي علي كل الصورة
تلتهم كل الالوان
ومازالت براعم الفرحه في حقول روحي
ضعيفة لاتقوي علي مناطحه اعاصير الهم
العاتيه العنيفه
ومازل عصفوري صغير تتعثر خطواته في الجو فيسقط
ومازال يحاول التحليق

مازلت اسمعك واصدقك واخاف
مازلت خائفة
ومازلت احاول الانتصار علي خوفي
وهزيمه وحشته
مازلت احاول لكني لم افلح ولم اشفي تماما
و مازلت خائفه

هناك 4 تعليقات:

Khokha يقول...

فى وقتهااااااااااااااا تمام
والمزيكا المصاحبة عاملة شغل فظيع
تسلم عفاريتك

عقل مهوي يقول...


آاااااان منه الخوف وخلفياته السوداء, تغطي بهجه جميع الأوان .. ليتنا ننتصر

عقل مهوي يقول...


آااااااه منه الخوف وخلفياته السوداء, تغطي بهجه جميع الأوان .. ليتنا ننتصر

محمد جمعه يقول...

اهم ما فى البوست
مازلت .....يعنى المحاولات مستمره
يعنى فى امل
فى يوم هيقدر العصفور الصغير يطير ويتراقص فى السماء
فى يوم هتكبر براعم الفرحه لتصير اشجارا
تلامس النجوم
استاذتى العزيزه جدا دائما ما تثيرى بكلماتك مكامن الاحساس والرومانثيه
تحياتى ليكى.
...........................
كنت عاوز اعرف رأيك فى اسلوب كتابتى
خصوصا فى بوست الظلم