26 يناير 2010

لا اقصد الزهور طبعا !!!!!!!11



ساهديك باقه زهور كبيره
حمراء وبيضاء رائحتهما فواحه
نار وصقيع ، حياه وموت ، فرح وقهر ، لقاء وفرار
ارفقت معها كتاب اشعار وعصفور اخضر مغرد ونغمتين هامستين وقبلة ...
لاتسالني سبب الهديه
من قال ان عطاء المحبين يحتاج سبب !!
لاتسالني لماذا الزهور
هي نادتني رجتني امنحها فرصه اسعادك وقبلت رجائها !!!
لاتسالني لماذا اليوم
لو استطيع ، لاهديتك كل يوم وكل ساعه وكل ثانيه ، باقه زهور لا الف باقه !!!

احملها برفق بين ذراعيك ..
واسمع همسها ..
اسمع لابيات القصيده التي ستتلوها عليها ..
ابيات القصيده التي نسجتها لها من مشاعري واصداف البحر ونجوم السماء
واشعه القمر الوضاء وقطرات الندي ونتف السحاب المنثورة وهمساتي !!!

احملها بحنان في حضنك ..
واسمع همسها ...
انصت للاغنيه التي سترددها علي مسامعك ..
الاغنيه التي جدلت نغماتها من دقات قلبي وانين الناي وصهيل الفرحه
وتغريد البلابل ورنين الاجراس المحتفيه في الغابه بنهار جديد وصدي عشق المحبين !!!

احملها برقه بين اناملك ..
واسمع ندائها ...
وابحث بين كل وريقاتها عن قبلتي الدافئه وان وجدتها هنيئا لك !!!
وان لم تجدها ابحث عنها بمنتهي الجديه والدأب ولن تندم !!!

عندما تدخل فراشك
ستجد باقه زهوري تعطر غرفتك
تنام برقه فوق مخدتك
تخبيء في داخلها الجنيات الطيبه والافراح والاحلام السعيده
حبها مثلما تحبك ...
لااقصد الزهور طبعا !!!

هناك تعليق واحد:

hamma يقول...

بجد با ليتنا نعي الدرس
و ما ذنبي إن لم أتعلم غير لغة القوة ؟
و ما ذنبي و قد تعلمت أربع ألوان في الدنيا كلها ؟
ما ذنبي حين أمرني معلمي بالحفظ دون سواه ؟ و من يتكلم يغادر
ما ذنبي و قد تأكد من خلال ما أسمع حرام...حرام....حرام و الحلال لا تكاد تنطق
ما ذنبي و قد تأكدت حين بلغت أنهم يفعلون عكس ما كانوا يقولون لي
كيف لي أتخلص من الموروث و الوصايا ؟
كيف لي ولوج ثقافة جديدة ؟
ثم أين الوقت و المعلم ؟